تشكيليو البصرة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتديات فنون البصرة
سنتشرف بتسجيلك

شكرا
ادارة المنتدي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


دخول

لقد نسيت كلمة السر

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط تشكيليين البصرة على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط تشكيليو البصرة على موقع حفض الصفحات


«ما لم يقله الرسام» ـــ عارف الساعدي

اذهب الى الأسفل

الاصلي «ما لم يقله الرسام» ـــ عارف الساعدي

مُساهمة من طرف حسين الياسري في السبت أبريل 16, 2011 7:24 am

رسمت غيماً ولم أرسم له مطرا
لكنّه كسر اللوحات وانهمرا

وفزّز الماء طيناً كان مختبئاً
في لوحتي، ناطراً في صمته المطرا

وكان في الطين حلْمٌ، لو منحت له
وقتاً نديّاً لكانت لوحتي شجرا

لكنه اختلطت ألوانُنا فإذا
هذا الرماديُّ ليلاً يصبغ الفقرا
***






لا لونَ في اللون، كانت لوحتي وطني
وكنتُ أمتدُّ في أحلامه حذرا

نهران طفلان، مرَّ اللون فوقهما
فرفرفا واستراحا، بعدما كبُرا

وسافرا... ما استطعتُ الآن مَسْكَ يدي
فإذْ بنا نعبر اللوحات والأطُرا

مسافرون وإذْ لا شيء يوقفنا
وخلفنا أنهرٌ مخبولةٌ وقرى

يا لوحة الوطن الصّوفيُّ مَنْ رَسَمَ ـ
ـ المعنى، وحمَّل أشجار الصّبا حجرا

ومن تلكّأ في الألوان وارتبكتْ
سماؤه، فأراق اللون واختصرا
إ
ذ ليس من قمرٍ في الرسم منشتلٍ
فكيف أرضى برسمٍ ناقصٍ قمرا؟

حزني إذا أكمل الرسام لوحته
أعافَ بيتاً له أمْ ظلَّ منكسرا؟

ينسى ويرسم والدنيا تدورُ به
وظلَّ يرسمُ عمْراً يأكل العُمُرا
***









لا بيتَ تَسكنه ألوان لوحته
ولا مراسيَ حتى يطفئ السفرا

رمل الحكايات ذرّته الرياح على
باقي أمانيه حتى اسّاقطت كَسِرا

حتى استفاق رصيفٌ في قصائده
لكنه فقَدَ الأقدام والبشرَا

هذا الذي ابتكر الإنسان من تعبٍ
وكان يزداد حزناً كلّما ابتكرَا
***




وكان يرسمُ بُلْداناً ينام بها
لأنّ لوحته مملوءة ضجرا

أطفالها لم يناموا منذ أن رسموا
فهل سيرسم نوماً مُشْبِعاً وكرى؟

وهل سيرسم أمّاً حضنُها وطنٌ
ينام في دفئه مَنْ أدمَنَ السَّهرا؟

أمّاً تفيض مواويلاً وأدعيةً
وحين تنعى وتبكي يشبع الفقرا

وكان يرسم بلداناً ويحسدها
وكان يشتم أهليها إذا نظرا

لأنه رشّ ريفاً فوق ضحكتهم
وكان يرسم طيناً مورقاً صورا

وكان يرسم أبواباً مفتّحةً
للناس يدخُلُها مَنْ تاب، من كفرا

الكلُّ يدخل من أبواب لوحته
إلاّهُ؛ ظلَّ على الأبواب منتظرا


«ما لم يقله الرسام» ـــ عارف الساعدي

_________________






avatar
حسين الياسري
المشرف العام
صاحب الموقع
المشرف العام  صاحب الموقع

العذراء عدد المساهمات : 950
نقاط فنيه : 9389
تشكيلي بصراوي : 9
تاريخ التسجيل : 30/07/2009
الموقع : المشرف العام

http://hessen-84.hi5.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى